·         كل عام وجميع أمهات العالم بخير يوم 21 مارس أول أيام فصل الربيع تحتفل معظم الدول العربية بعيد الأم وهناك طقوس معينة لهذا الاحتفال أشهرها الحفلات المدرسية وتكريم المعلمات والحفلات المنزلية أيضاً وتكريم الأمهات والجدات معا وذلك باحضار هدايا مميزة  تعبر عن مدى حبنا لهم وتقديرنا لتعبهم ومجهودهم فى تربيتنا وإليك بعض النصائح التى تساعدك على الاحتفال بهذا اليوم مع أبنائك: -

 

1.  عيد الأم يدور حول الاحتفال بالأمومة بغض النظر عن شكل عائلتك (سواء مطلقة أو أرملة) ، تذكرى أن هذا اليوم لك وأنك تسحتقى أن يقوم أطفالك بتكريمك فى هذا اليوم ولذلك قومى بعمل خطة لمساعدتهم على الاحتفال معكِ بهذا اليوم.

 

2.  أخبرى أطفالك بما تريدين أو ما تحتاجين إليه لأن الأطفال وخاصة الأطفال الصغار صعب عليهم أن يختاروا الهدية المناسبة لك لذلك كونى صريحة مع أطفالك حول الطريقة التى ترغبى بها فى قضاء هذا اليوم ولا تتوقعى منهم أن يدركوا بأنفسهم ما قد يبدو مثالياً بالنسبة إليكِ.

 

3.  إذا كان لديكى أطفال صغار فقومى بتعليمهم معنى عيد الأم فقبل عدة أسابيع من عيد الأم قومى بزيارة مكتبة وقراءة بعض كتب الأطفال عن عيد الأم ثم اشرحى لهم كيفية الاحتفال بعيد الأم لأن الكتب تعكس العديد من الأفكار والرؤيا المختلفة.

 

4.  فكرى مع أبنائك الصغار فى صناعة الهدية من عمل أيديكم معاً كالقيام بعمل برقية تهنئة مزخرفة أو برواز يحتوى على صوركم معاً والعديد من الأفكار والأنشطة اليدوية التى يمكنكِ الاستمتاع بصنعها مع أطفالك.

 

5.  أكرمى نفسك بمعنى آخر أنه من الرائع أن تتلقى الهدايا تكريماً لك من أطفالك ولكن من المهم أيضاً قضاء بعض الوقت فى عيد الأم للجلوس والتفكير فى مشاعرك الشخصية حول كونك أماً وما الذى حققتيه وتعتزى به فى تربية أطفالك؟ ما الذى يفاجئك أكثر معهم؟ ما الذى يساعدك على مواجهة التحديات التى تواجهك؟ إن الرعاية الشخصية الذاتية الخاصة بك وبمشاعرك هى أداة مهمة تساعدك على أن تكونى أم أفضل مما يمكن أن تكونى.

 

·         أخيراً يجب أن تعلم كل أم أن أفضل هدية بالنسبة لها هى نعمة الله عليها فى أبنائها ويجب عليها أن تحرص على مراعتهم وتربيتهم تربية حسنة بما يرضى الله عز وجل.