·         هناك مقولة أو مثل شعبى معروف وهو تناول وجبة الفطور مثل الملك والغذاء مثل الأمير والعشاء مثل الفقير.


·         إن وجبة الإفطار هى أهم وجبة فى اليوم فانه تمنحك الطاقة اللازمة لأى نشاط خلال اليوم وبالبرغم من ذلك فان كثير من الناس تميل إلى تخطى وجبة الإفطار والاقتصار على تناول الكروسوان بالزبدة مع فنجان من القهوة ثم الذهاب إلى العمل فى الصباح ولكن هذا ليس صحيح بالمرة.


·         أجسادنا تحتاج إلى وجبة إفطار صحية مغذية متوازنة تحتوى على مالا يقل عن ثلاثة من أصل خمس مجموعات غذائية والمجموعات الخمس هى (الكربوهيدرات – البروتين – منتجات الألبان – الفواكه – الخضروات) .

وهناك العديد من الأفكار الصحية لوجبة إفطار كبيرة ومتوازنة ومنها التبولة باللبن الزبادى المصنوع من لبن الماعز والذى ننصحك بتناوله يومياً على الافطار.


·         منتجات حليب الماعز الطبيعية جيدة جداً بالنسبة لأجسامنا لأنها غنية بالمعادن والفيتامينات وتحتوى على نسبة قليلة من البروتين فهى مناسبة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية كما أنها مفيدة للبشرة وأسهل فى الهضم.

·         ومن هذه الفوائد: -

1.        حليب الماعز أسهل فى الهضم: لأن الدهون فى حليب الماعز أقل بكثير من حليب الأبقار وهذا يجعلها أسهل فى الهضم على المعدة وذلك لأن تكوين البروتين من حليب الماعز يسمح لها بتشكيل اللبن الرائب أثناء الهضم والذى يساعد على صحة وراحة الجهاز الهضمى.


2.        حليب الماعز أٌقل فى اللاكتوز: كمية اللاكتوز التى يمكن أن يتحملها الناس تختلف من شخص إلى آخر وبالنسبة لحليب الماعز فهو يحتوى على نسبة أقل بكثير من اللاكتوز بالمقارنة بحليب الأبقار.


3.        حليب الماعز غنى بالكالسيوم: الكالسيوم مهم جداً لجسم الإنسان لنمو والحفاظ على صحة العظام والأسنان ولذلك فان تناول ثلاث حصص من منتجات حليب الماعز يمكن أن توفر لك أكثر من 100 % من حاجتك إلى الكالسيوم اليومية، أيضاً حليب الماعز مفيد لمرضى ضغط الدم لأنه غنى بالكالسيوم والكالسيوم مهم لخفض ضغط الدم.


4.        حليب الماعز أقل فى الكولسترول: حليب الماعز بطبيعة الحال أقل قليلاً فى الكولسترول من حليب الأبقار حتى نصف الدسم أو منزوع أو خالى الدسم لذلك فهو يمكن أن يعتبر بديل جيد للأشخاص الذى يعانون من إرتفاع نسبة الكولسترول والدهون المشبعة فى الدم.


5.        حليب الماعز مفيد للجهاز الهضمى: حليب الماعز لديه نسبة أعلى فى السكريات من حليب الأبقار وهى بمثابة البريبايوتكس فى الأمعاء والتى يمكن أن تساعد على صحة الجهاز الهضمى من خلال تشجيع نمو بكتيريا الأمعاء المفيدة ومنع نمو البكتيريا الضارة ولكن ينصح بتناوله باعتدال لمرضى السكر أو إستشارة الطبيب.

 

·         أخيراً ننصحك بتناول منتجات حليب الماعز يومياً على الافطار لتتناول فطور الملك.